دراجتي

يحصل رشيد على دراجة جديدة، ولا يستطيع الانتظار كي يبدأ ركوبها. تأخذه أمه إلى الحديقة لتدربه على ركوبها وتعلمه على قوانين قيادتها. تمسك بطرف الدراجة في بداية الأمر كي لا يقع، لكنها سرعان ما تفلته فيحافظ على توازنه. قصة مسلية تركز على العلاقة بين رشيد وأمه، وتشير إلى أهمية المثابرة حتى تحقيق الهدف.
الرسام مايا فداوي
المؤلّف فاطمة شرف الدين
تاريخ النشر 2010
الغلاف غلاف ورقي
الفئة العمرية 6 إلى 9
دار نشر كلمات
40.00 AED
متوفر
^