الدعابة الأخيرة

يقول كانس الشوارع في هذه المجموعة القصصية (يعتقد أغلب البشر أنني والقمامة في توافق تام، وأن أنفي مجرّد قطعة مضافة على وجهي)، أمّا خيّاطة الملابس فتحلم أن تفتق أساس المنزل لكي توسّعه ثم تخيطه مرة أخرى وترتق معه دواليب المطبخ المخلوعة. تكشف قصص المجموعة عن شخصيّات وأوضاع سمتها الأساسية أنها غير ملاحظة مثل خادم المقهى وصانع اللعب، وفراش الزوجة وغرفة المعيشة، ولكنها في نفس الوقت ترى كل شيء حولها وتكشف عن جوانب مهمّشة، مثلها، من أعماق البشر.
المؤلّف دانيه فهد
تاريخ النشر 2017
الغلاف غلاف ورقي
دار نشر روايات
35.00 AED
^